الرئيسية / مقالات و بحوث تربوية / الكفاءة التربوية: مرحلة تقويمية أم تقييمية؟ – نصائح وارشادات – إعداد ذ. خالد بيلا
كفاءة تربوية

الكفاءة التربوية: مرحلة تقويمية أم تقييمية؟ – نصائح وارشادات – إعداد ذ. خالد بيلا

بعد سنة تكوينية بمركز مهن التربية والتكوين، يلتحق الأستاذ “المتدرب” بكيان التربية والتعليم، مُتقلدا مسؤولية تربية الأجيال وتنوير عقولها. وكأي مستجِد في وظيفة ما، وجب مروره من صراط التقييم لتعيير كفاءته.

وباقتناع الأستاذ المُقبل على الكفاءة، بأهمية هذه المرحلة في مسيرته المهنية، كأداة تكوينية تقويمية محضة، سيكتسب ثقة أكبر وسيتمكن من تسطير أهداف أعمق وأدق، ففرحة الحصول على قرار الترسيم آنية محدودة في الزمن، بَيْد أن آثار التحضير والاستعداد الرّزينين والتكوين الذاتي، باقية ما لبثت الممارسة الميدانية.

من النصائح والتوجيهات، الخاصة بهذه الفترة، اخترت ما هو موضوعيا قابلا للتحقق، مستأنسا بتجربة شخصية، وشهادات مختلفة، مركّزا على الأخطاء الشائعة لتجنبها، ونقاط التميز للتركيز عليها.

تحميل المقالة كاملة PDF

عن BAYLA Khalid

أستاذ ومدرب مجدد خبير. فائز بمسابقات وطنية ودولية.

شاهد أيضاً

SIYAMI

تطبيق صيامي الأول – على الحاسوب والأندرويد

صيامي الأول مورد رقمي موجه لتلاميذ المستوى السادس وللأطفال المقبلين على الصيام. يمكن استخدام التطبيق من طرف ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *