الرئيسية / حوار / ضيف أوراق رقمية حلقة 5. إطار إداري مجدد ومبدع، سعيد زباخ من طنجة
76264

ضيف أوراق رقمية حلقة 5. إطار إداري مجدد ومبدع، سعيد زباخ من طنجة

ضيفنا في الحلقة الخامسة، السيد سعيد الزباخ، من مدينة طنجة، 34 سنة، متزوج وأب لطفلين، تقني متخصص في تقنيات التنمية المعلوماتية، خريج مسلك الإدارة التربوية سنة 2015، حارس عام للخارجية حاليا بثانوية ابن الهيثم الإعدادية، مديرية طنجة – أصيلة. مرحبا بك أستاذ سعيد. قدم لنا نفسك في سطر.

 

بسم الله الرحمان الرحيم، شكر لكم على الدعوة الكريمة، وشكر خاص لأوراق رقمية.

سعيد الزباخ، من مواليد 1983 بمدينة شفشاون، أستاذ التعليم الابتدائي سابقا لمدة 10 سنوات، حاصل على الإجازة في أصول الدين والتواصل الحضاري، وعلى عدة شواهد ودبلومات في تكنولوجيا الإعلام والتواصل، فاعل جمعوي في عدة جمعيات تهم التربية والتكوين وتقنيات المعلوميات الحديثة، آخرها كاتب عام لجمعية الأساتذة المجددين بالمغرب، فرع جهة طنجة تطوان، مهتم بتطوير البرامج والمواقع في مجال التدريس والإدارة التربوية.

الاطلاع على السيرة الذاتية

قارن لنا بين تجربتك كمدرس، وحاليا كإداري، الإيجابيات والسلبيات، وأين وجدت ذاتك أكثر.

 

لقد كنت أمارس مهنة التدريس، وفي نفس الوقت كنت مساعدا للمدير، وخصوصا بعدما شرعت الوزارة في تطبيق منظومة مسار، حيث كنت أجد متعة كبيرة في إنجاز الأعمال المتعلقة بالإدارة التربوية، وكنت أحس أني قادرا على العطاء أكثر خارج القسم، الشيء الدي دفعني إلى تقديم عدة طلبات للتكليف بالإدارة، بالرغم من عدم استيفاء الأقدمية المطلوبة، كما أنني كنت أوظف تقنيات المعلوميات والاتصال في التدريس، عبر إعداد وإنجاز دروس تفاعلية، وإنجاز حصص في الإعلاميات لكافة تلاميذ المؤسسة، من خلال نادي الإعلاميات الدي كنت أشرف عليه، وكذلك إعداد دورات تكوينية للأساتذة، فكانت النتيجة مبهرة عموما.

10

هناك من يقول إن الإدارة التربوية ملجأ للراحة، وهناك من يصفها بالكابوس، ومصدر للعمل المتواصل، ما رأيك؟

في الحقيقة، أنا من بين الأشخاص الذين كانوا يعتقدون أن الإدارة التربوية، ملجأ للراحة، والهدوء والاستجمام، وكم كنت مخطئا في ذلك، حتى جربت بنفسي المعاناة اليومية التي يعاني منها أطر الإدارة التربوية، نظرا لكثرة المهام التربوية والإدارية والمالية إضافى إلى العلاقات الداخلية والخارجية، وأنشطة الحياة المدرسية، والتدبير المعلوماتي لمعطيات التلاميذ والأساتذة، ومراقبة الغياب اليومي واستثماره، وتحضير التقارير اليومية والدورية، والمشاركة في مجالس المؤسسة… إلخ.

 

استفدت من تكوين لمدة سنة، بمسلك الإدارة التربوية، ما هي نقط القوة لهاته الصيغة الجديدة من تكوين الأطر بالمغرب؟ وماذا تقترح كي تكون أفضل مستقبلا؟

 

لقد استفدت كثيرا خلال سنة التكوين بمسلك الإدارة التربوية، بفضل تنوع المجزوءات المدرسة، والتي تغطي كافة عمليات التدبير، التي يحتاجها الإطار الإداري، بالإضافة إلى الجانب التطبيقي الذي يخصص له حيز زمني كبير من السنة، ويتميز بالتدرج في تولي المهام وتنوعها حسب المهمة (مدير، ناظر، مدير الدروس، حارس عام للخارجية، حارس عام لداخلية، مسير المصالح المادية والمالية..)، وحسب الأسلاك (ابتدائي، ثانوي إعدادي وثانوي تأهيلي).

وقد خصص لهذا التكوين، أساتذة أكفاء، باحثون ومجتهدون، غير اني أحبذ لو كان لهؤلاء الأساتذة تخصص في الجانب الإداري، وسبق لهم الاشتغال في الإدارة التربوية، مثلا في المديريات أو الأكاديميات..

11

العتاد التقني المخصص لأطر الإدارة التربوية (حواسيب، سكانير، انترنيت…) هل تراه كافيا لانجاز الأعمال الإدارية المطلوبة، بالمدرسة العمومية؟

 

أظن أن أي إطار إداري، لابد له من التوفر على حاسوب حديث، مرتبط بأنترنيت ذات صبيب عالي، ومجهز بطابعة ذات جودة عالية، وسكانير من النوع الجيد، بالإضافة إلى التجهيزات المكتبية، وأخص بالذكر أوراق الطابعة، حيث يجب أن تكون متوفرة بعدد كاف. هاته المتطلبات تعتبر من أبسط الضروريات للإطار الإداري، حيث لا يمكن الاشتغال بدونها، وإن كانت متوفرة لدي في المؤسسة، فإنها غائبة عن العديد من المؤسسات الأخرى.

8

بصفتك تقني متخصص، وصاحب شواهد عديدة في ميدان المعلوميات، كيف حاولت أن تستثمر هاته الإمكانيات العلمية والتقنية، في ادماجها في العمل التربوي؟ وماهي أهم العراقيل التي اعترضتك؟

 

لقد كان الحاسوب رفيقي دائما في عملي، حيث كنت أحضر من خلاله الدروس التفاعلية ومتعددة الوسائط وتقديمها للتلاميذ بواسطة المسلاط الضوئي في القسم، وتكون الاستفادة كبيرة واستجابة التلاميذ أكبر. في سنة 2008، قمت بتحويل كتاب الرياضيات الذي أدرسه، إلى مرجع رقمي تفاعلي بالكامل، وقد حظيت بتنويه من طرف مديرية جيني خلال مشاركتي به في المباراة الوطنية حول تكنولوجيا المعلومات والاتصال في مجال التربية والتكوين، وفي سنة 2009 قمت بإنتاج برنامج بروف أوفيس، المتخصص في تدبير وتخطيط عمل الأستاذ، داخل القسم وخارجه، وقد استفاد منه أكثر من 150 ألف أستاذ وأستاذة في جميع المديريات بالمغرب، حتى في بعض البلدان العربية المجاورة، وقد تم نشر مقال مطول عنه في مجلة “البيداغوجي” التي تنشرها الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة – تطوان – الحسيمة.

لقد واجهتني عراقيل كثيرة، منها ما هو مادي، وماهو بشري، فالجانب المادي يتمحور حول قلة التجهيزات التقنية وضعف صبيب الأنترنت وانقطاع الكهرباء في بعض الأحيان، وانعدام مصادر التمويل.

أما الجانب البشري، فيتمحور حول مقاومة التغيير ورفض كل ما هو جديد،قد يكون من الزملاء، أو من طرف الرؤساء، من مفتش تربوي، رئيس مصلحة، مدير إقليمي… فالكل يطالب بالعمل بما هو معروف، لدى الأغلبية، والابتعاد عن أي اجتهاد شخصي والاعتماد على الوسائل التقليدية…

6

 

لك العديد من الإنجازات والأعمال الالكترونية التربوية، على رأسها “بروف أوفيس” و “فيس بروف” تحدث لنا عن ذلك؟

 

جاءت فكرة إنتاج برنامج بروف أوفيس نتيجة لكثرة التحضيرات اليومية والدورية، التي يعمل الأستاذ على إعدادها، وكنت أعاني منها شخصيا، ففكرت مليا، أن اقوم بإنتاج برنامج يسهل هذا العمل الروتيني بشكل تلقائي وبإخارج أنيق، وفي نفس الوقت يساعدني على تسيير الحصص داخل القسم، بحيث يقدم لي الجذاذة التي تناسب الدرس الذي أنا بصدده في وقته، ويعرض علي الوسائل التعليمية التي تقابل هذا الدرس، بشكل آلي، من بداية الحصة إلى آخرها، مرورا برن جرس الاستراحة، وعرض الأدوات التي أحتاجها داخل القسم، من مراقبة الغياب، وإنجاز التقويم التشخيصي، وإدخال نقط المراقبة المستمرة…

6

أما موقع “فيس بروف” فكان فضاء لتواصل أساتذة وتلاميذ وطلبة المغرب، فهو شبيه لموقع “فيس بوك”، من حيث الخدمات التي يقدمها من تقاسم الأخبار والصور والفيديوهات، والمحادثات النصية، وإمكانية البحث عن أي صديق بواسطة الاسم أو المدينة أو الصفة… لقد حقق الموقع نجاحا كبيرا، حيث وصل عدد الأعضاء المسجلون فيه أكثر من 59 ألف استاذة وأستاذ وأكثر من 30 ألف طالبة وطالب.

لكن للأسف وتحت التمويل الشخصي المحدود، لم أتمكن من مسايرة تكاليف الموقع التي باتت كبيرة جدا، فكان لزاما علي التخلي عن هذا المشروع.

تفاصيل أخرى: اضغط هنا

5

آخر أعمالك، الموقع الرائع والمتخصص في الإدارة التربوية “التدبير”، كيف كانت الفكرة؟ ما سر جمالية وتميز الموقع؟

جاءتني فكرة موقع “التدبير.كوم” منذ بداية السنة التكوينية في مسلك الإدارة التربوية، نظرا للصعوبات التي كنت أواجهها في البحث عن مرجع أو كتاب في مجال الإدارة التربوية، وايضا بحكم أنني كنت المنسق الإعلامي في المسلك، مسؤولا عن استقبال عروض وورشات وأعمال الأطر الإدارية المتدربة من جهة والأساتذة من جهة أخرى، فكنت أقوم بنشرها في الصفحة الخاصة بنا على الفيس بوك، فقررت أن أقوم بإنتاج موقع متخصص في الإدارة التربوية، يكون مرجعا شاملا في تدبير الإدارة التربوية.

قمت بعد ذلك بدراسة ميدانية عبر استمارة موجهة لأطر الإدارة التربوية، لتحديد الحاجيات الضرورية للموقع، ومتطلبات وانتظارات كل إطار إداري من الموقع، وبعد عدة مشاورات مع الأستاذ الدكتور “عزيز بوستا” الذي سيكون مشرفا عن المشروع لاحقا، رسمت الخطوط العريضة للمشروع، وبدأت الإنجاز.

يتميز الموقع بكونه معد بآخر التقنيات الحديثة في مجال إنتاج المواقع، وتحرير الصور، بالإضافة إلى الخبرات الشخصية التي اكتسبتها في مجال الويب ديزاين، الكرافيك، والبرمجة الخاصة بإعداد المواقع المجانية والمدفوعة لمدة تزيد عن 15 سنة، وتم اقتناء سرفر خاص بالموقع بمواصفات عالية من حيث سرعة المعالجة، وسعة التخزين، وسرعة التحميل.

اضغط هنا لتفاصيل أكثر حول المشروع

3

 

حاليا يتوفر هذا الموقع على العديد من الكتب والمراجع، ما هو طموحك مستقبلا؟ وكيف يمكن إغناء هاته المكتبة، خصوصا وندرة الكتب والاصدارات المتخصصة في الإدارة التربوية بالمغرب؟

 

يتوفر الموقع على أغلبية المراجع والكتب المنشورة في الأنترنت إن لم أقل جلها، وبفضل ثقة زوار الموقع، أستقبل يوميا عشرات الكتب والمراجع في مجال الإدارة التربوية والتدبير، والتي لم تنشر بعد في أي موقع آخر، وأعمل على إدراجها في الموقع، وخصوصا أعمال الأطر الإدارية المتدربة في مسلك الإدارة التربوية.

 

ما رأيك حول منظومة مسار؟ الجانب التقني، الفني، المحتوى، الخدمات؟

من حيث الجانب التقني، فمنظومة مسار تم إعداده بلغة البرمجة “ISP” من شركة ميكروسوفت، هذه اللغة معروف لدى المبرمجين بمشاكلها الكثيرة، وبطئها في الإنجاز. النسخة الثانية من مسار جاءت لتصحيح الارتباط بإضافة “سيلفرلايت”، الذي أصبح متجاوزا من طرف أغلبية متصفحي الويب..

أما فيما يخص الجانب الفني، فمنظومة مسار حققت تطورا ملحوظا في إصدارها الثاني، باعتمادها على  « css3 » , « jquery » , « html5 »

من حيث المحتوى، لازال ينقص منظومة مسار العديد من الأقسام، وأخص بالذكر جانب إحصاء واستثمار الغياب والنتائج

أما فيما يخص الخدمات التي يقدمها مسار، فهي جيدة من حيث المبدأ، لكن عندما تنزل لأرض الواقع، تعترضها العديد من العراقيل والعقبات، التقنية منها والمادية.

 

لو طلب منك إداري، أن تدله على البرامج والتقنيات التي يجب أن يتملكها، كي يتقن تصميم المواقع الالكترونية، ماذا تقترح عليه؟

للولوج إلى ميدان إنتاج البرامج، هناك طريقتين:

إعداد موقع خاص من الصفر، فيلزم التحكم في البرامج والتقنيات التالية حسب الترتيب:

  • التحكم في برنامج الفوتوشوب، للتمكن من رسم قالب لموقعك.
  • التحكم في لغات برمجة المواقع html للتمكن من تحويل القالب إلى قالب لموقع ثابت
  • التحكم في لغات CSS و Jquery، للتمكن من تحويل قالب الموقع الثابت إلى موقع متناسق في الحركة والألوان
  • التحكم في لغات برمجة المواقع الدينامكية، أكثرها شهرة php
  • التحكم في لغات ارسال الأوامر إلى قاعدة البيانات mysql
  • التعامل مع نظام التشغيل linux ، لإعداد سرفر خاص بالموقع والتحكم فيه…إلخ

أو يمكنك تنصيب مواقع ذات محتوى مفتوح جاهزة، مثل الورد برس، وجوملا، ومنتديات vbulletin..  وإضافة المحتوى الذي تريد.

لنغير الموضوع قليلا، سوف أطرح عليك أسئلة مباشرة، تتطلب جوابا في كلمة:

  • ما نوع حاسوبك الخاص؟

Lenovo

  • هل تتوفر على هاتف ذكي؟ ما نوعه؟

نعم، Sumsung Galaxy Grand Neo

  • كم ترتبط بالانترنيت يوميا، بالتقريب؟

ساعتين

  • فيسبوك، تويتر، ماذا تفضل؟

فيسبوك

  • الأكلة المفضلة؟

السمك

  • المشروب المفضل؟

عصير الفراولة

  • المدينة المفضلة؟

طنجة

  • الموسيقى المفضلة؟

المطربة فيروز

  • الرياضة التي تمارسها باستمرار؟

الكراطي

  • فريق كرة القدم المفضل (وطنيا/دوليا)

لا أهتم بالكرة

نتمنى في الأخير أن تبوح لنا بطموحاتك المستقبلية؟

أود أن أشغل منصبا يمكنني من توظيف إمكانياتي للمساهمة في تطوير مجال التربية والتكوين بصفة عامة والإدارة التربوية بصفة خاصة.

كلمة أخيرة، لكل الأطر التربوية بالمغرب، ولفريق أوراق رقمية.

أتمنى أن أكون قد ساهمت في مساعدة الأطر التربوية والإدارية عبر البرامج والمواقع التي قمت بإنتاجها، وأعلن للأطر الإدارية أن مفاجأة سارة تنتظرهم عند بداية الموسم القادم ان شاء الله.

وفي الأخير، أشكر فريق أوراق رقمية على الدعوة الكريمة، وأتمنى لها التوفيق والنجاح ومزيدا من التألق.

أجرى الحوار: مراد الزكراوي

4

1

 

 

عن mourad zakraoui

شاهد أيضاً

31932745_455752121522823_2374824186896973824_n

فاس 5 ماي 2018. يوم تكويني وطني متميز لأطر الإدارة التربوية. جمعية أوراق رقمية بالمغرب

  تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالإدارة التربوية الحديثة، هو موضوع اليوم التكويني الذي أشرفت عليه جمعية ...